برعاية بلدية الغبيري، ولمناسبة مرور 25 سنة على رحيل الشيخ جعفر الحركه، أقيم إحتفال تكريمي تقديراً لدور الشيخ الفاضل الذي أفنى عمره في خدمة الأجيال وتعليم القرآن، وذلك في مجمع الامام علي (ع)  في الشياح، حيث حضره حشد كبير من عائلات وفعاليات البلدة ورجال دين وهيئات حزبية وبلدية واختيارية تقدّمه الوزير محمد فنيش وراعي الحفل رئيس المجلس البلدي في الغبيري محمد سعيد الخنسا ومسؤول القطاع الرابع في حزب الله الشيخ عباس الحركة، وقد تعاقب الثلاثة على إلقاء كلمات بالمناسبة.

كلمات للخنسا وفنيش والحركه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

DSC_4748

بعد تلاوة قرآنية عطرة للشيخ سلمان الخليل وقصيدة لخّصت مسيرة الراحل الكبير في حركته الانسانية ودوره الريادي في زرع المعرفة ألقاها عرّيف الحفل علي رامز الحركه، أكّد الخنسا في كلمته حرص المجلس البلدي على رعاية نشاطات ودورات جمعية القرآن الكريم من باب التشجيع على التمسّك بكتاب السماء الذي يرسم أمامنا الصراط المستقيم في الأمور الحياتية والانسانية، موضحاً “من لا يحفظ تاريخ الأبرار لن يكون له حاضر ولا مستقبل، والراحل الشيخ جعفر علّم وهدى الأجيال في زمن صعب، حيث كانت الأرض قاحلة، ففي زاوية منزله الصغير أضاء نوراً ربانياً فيه فائدة للناس وتقرّباً الى الله تعالى، فنجح بتخريج الأجيال وأنجب أبناء وأحفاد كرام ما زالوا على عهدهم في خط الولاية والجهاد”، وأشار الخنسا الى نية المحلس البلدي بتكريم رجالات البلدة الكبار الذين تألقوا في عدّة مجالات، منتقداً لجوء البعض الى تكريم من هم ليسوا أهلاً للتكريم، ليختم “من اسلافنا نتعلّم ونثقّف كما نجتهد لتوفير أجواء الالتزام لابنائنا ونفتخر بأن بيوتنا تقدّم الشهداء في خط القرآن والولاية وعلى نهج محمد وآله الطيبين”، وفي الجانب الانمائي البلدي، أعلن الخنسا عن انتهاء العمل في حديقة حي الجامع وقرب موعد إفتتاحها بالاضافة الى تلزيم المركز الصحي الاجتماعي وإفتتاح القاعة الرياضية المقفلة خلال شهر ايار المقبل.

DSC_4804

من جهته، لفت الوزيرفنيش الى مروره في مدرسة الشيخ جعفر الحركة، لافتاً الى استفادته الكبيرة من تلك الشهور التي أمضاها تحت رعاية وتوجيه ذلك المجاهد القرآني الكبير الذي غرس في نفوس تلامذته بذور الايمان والتربية الاسلامية وقواعد اللغة العربية، وتوجّه شاكراً البلدية على هذه اللفتة الكريمة، …”التي تعبّر صراحة عن ثقافتنا القائمة على تكريم الكبار من منطلق التزامنا بمبادىء الوفاء”، مضيفاً “ستبقى الكتاتيب مفخرتنا لأنها كانت تمثّل ارادة شعب سعى الى اكتساب المعرفة بكافة انواعها واشكالها ولو بالطرق البدائية، ومن هذه الفئة كان شيخنا الفاضل الذي أعترف بأنني قد تعلّمت منه في بضعة شهور ما يتعلّمه الطلاب في هذه الأيام بسنوات، ومن علّمني حرفاً يجب أن أكون وفيّاً له ولذا أعتز بمشاركتي في هذا الاحتفال، وبكل سرور جئت ملبياً الدعوة لأعبّر عن وفائي للراحل الشيخ جعفر الحركه”، وكانت لفنيش أيضاً جملة من المواقف السياسية الخاصة بالمرحلتين الحالية والمستقبلية، وخصوصاً على صعيد تنفيذ الخطة الأمنية وتشكيل الحكومة والانتخابات الرئاسية وعلاقة المقاومة مع تيار المستقبل ومشاركة حزب الله الميدانية في سوريا، ليختم مؤكّداً على أن التوافق وحده يجب أن يحكم العلاقة بين ابناء البلد الواحد.

DSC_4834

وختاماً ، كانت كلمة شكر ووفاء باسم آل الحركه، ألقاها الشيخ عباس الحركه، حيث ضمّنها عبارات مؤثرة حكى فيها تاريخ جدّه المشرّف، شاكراً البلدية على هذه الالتفاتة الكريمة والحضور على التلبية، ثم قدّم فنيش والخنسا درعين تقديريين الى نجلي الراحل احمد ومحمود. DSC_4710DSC_4807

There are no comments yet.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked (*).

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>