IMG_9337

في سياق الاحتفالات بذكرى مولد قائم آل محمد الامام الحجة بن الحسن (عج)، نظّمت جمعية كشافة الامام المهدي وبرعاية بلدية الغبيري سهرة نار في باحة الموقف ـ شارع الغبيري العام، حيث حضرها حشد كبير من ابناء البلدة وفعالياتها الاختيارية والعائلية، وخلال السهرة ألقى رئيس بلدية الغبيري الحاج محمد سعيد الخنسا كلمة توجّه من خلالها بالتهنئة والتبريك الى الأمة الاسلامية، مناشداً : “ما أحوجنا الى ظهوره المبارك في هذه الايام حيث كثُر المفسدون والتكفيريون في الأرض حتى صاروا يقتلون وينهبون ويهجّرون الآمنين باسم الاسلام، وللأسف هم مدعومون   من دول عربية ودولية، وأما هدفهم فزعزعة كياناتنا وإشعال الفتن وحرف بوصلة الأمة عن قضاياها الاساسية وتحديدا فلسطين، ومن جهتنا نحمد الله بأن مقاومتنا تتحرك وتحقق الانتصارات بفضل تمسّكها بالنهج الحسيني واستعدادها الدائم لزمن الظهور، وتفاعلنا الصادق مع ائمتنا الاطهار سيبقينا أعزّاء في أوطاننا ثابتين على عدائنا لاسرائيل واعوانها نحقق النصر تلو النصر في ساحات المواجهة”. وكانت قد أستهلت السهرة بتلاوة قرآنية للجوال علي خريزات، فيما تضمّنت تمثيلية مع إشعال النار وفق مراسم كشفية خاصة، بالاضافة الى إنشاد خاص بالمناسبة من قبل الحاج اسماعيل عباس وفرقته وألعاب سيرك وخفّة قام بها فريق “ستارز ماجيك غروب”.

وفي سياق متصل، كانت بلدية الغبيري قد رعت الكرمس الخاص بالاطفال، الذي نظّمته كشافة الامام المهدي في الشياح بحضور حشد كبير من الأهل والأبناء تقدّمه النائب الدكتور بلال فرحات والحاج سليمان شمص ممثلاً المجلس البلدي وعدد من فعاليات البلدة ومخاتيرها، وتضمّنت فعالياته الإنشاد والرسم على الوجوه واللعب وقص قالب المناسبة الذي بلغ طوله ثمانية أمتار بالاضافة الى تقديم هدايا وعصائر وحلويات… وما لذ وطاب، تحت عنوان إدخال السرور الى قلوب الحاضرين المحتفلين بولادة الامام المهدي المنتظر (عج).

IMG_9051IMG_9403IMG_9049IMG_9346IMG_9418