photo 3 (5)

استقبل رئيس بلدية الغبيري محمد سعيد الخنسا ورئيس اللجنة التربوية في البلدية ماهر سليم، وفدا من مدراء مدارس وثانويات الغبيري الرسمية، في إطار التعاون والدعم المستمرين بين البلدية والمدارس.

وركز البحث على الوضع التربوي، في ضوء قرار إعطاء الإفادات من وزير التربية وأحقية أبناء الغبيري والمناطق المجاورة بالتسجيل، وخصوصا في الصف الأول الثانوي، اضافة الى الوضع الصحي في المدارس، وذلك بعد مشكلة تلوث المياه، حيث أكد المجتمعون “إيلاء هذا الموضوع المزيد من الإهتمام حرصا على سلامة الطلاب”.

وبحث المجتمعون في حاجات المدارس على جميع الصعد ودعم البلدية الدائم في هذا المجال، وتم تكليف ماهر سليم متابعة كل المواضيع المطروحة وتأمين اللازم لما فيه مصلحة المدارس والطلاب.

من جهة ثانية إستقبل الخنسا وفدا من جمعية إحتفالات بيروت ضم رئيسة الجمعية نجوى بارودي وعضو مجلس بلدية بيروت بشرى عيتاني، وعرضت بارودي فكرة نشاط “الأيد بالأيد” وهو عبارة عن سلسلة بشرية تمتد على طول الساحل اللبناني، وذلك يوم الأحد 30 تشرين الثاني المقبل.

ورحب الخنسا بالنشاط مبديا “إستعداد البلدية للمشاركة فيه ومتابعة الأمور اللوجستية من خلال دعوة الجمعيات والمدارس لإنجاح هذا النشاط”.