IMG_0014 copy

برعاية نائب الامين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم وحضوره، نظّمت جمعية القرآن الكريم للتوجيه والارشاد بالتعاون مع بلدية الغبيري حفل إختتام مسابقتها السنوية الثامنة عشرة في الحفظ والتلاوة والتفسير، وذلك في قاعة الجنان ـ طريق المطار في التفاصيل، وبعد ترحيب العريف المختار عادل الخليل براعي الاحتفال والحاضرين ، تلا الفائز بالمسابقة عباس عبد الحسن آيات بيّنات من القرآن الكريم، ثم عُرض وثائقي عن أبرز نشاطات الجمعية، بعدها ألقى الحاج عباس عسّاف كلمة الجمعية فأشار إلى مشاركة 1350 طالب وطالبة في المسابقة القرآنية الهادفة إلى بثّ القيم القرآنية في نفوس الأجيال بهدف تحصين المجتمع وحمايته.

IMG_0050 copy

من جهته، أكّد رئيس بلدية الغبيري الحاج محمد سعيد الخنسا في كلمته على أن البلدية احتضنت المسابقة منذ انطلاقتها لايمانها بانعكاساتها الايجابية والاخلاقية على حركة المجتمع، كما شدّدعلى دور القرآن الكريم في تهذيب النفوس من خلال التخلّق بمفاهيمه والالتزام بمضامينه، ودعا إلى تنظيم مسابقات فكرية وقرآنية والاستفادة من المحطّات التلفزيونية والمؤسسات التربوية في هذا السياق.

12038809_522010274651602_2722289276101749288_o

وختاماً، ألقى صاحب الرعاية سماحة الشيخ نعيم قاسم كلمة ركّز فيها على دور القرآن في بناء الشخصية الاسلامية المحمّدية، لكونه الرسالة السماوية الخالدة والمنهج الاساس في مقاربة الأمور الحياتية والانسانية، ومنه تستمد قوّة الخطاب والمنطق “وهو باختصار حياتنا وتاريخنا وسعادتنا”. كما أطلق الشيخ قاسم جملة من المواقف السياسية المتعلقة بشبكة الانترنت غير الشرعية لما فيها من ضرر أمني واقتصادي على لبنان، لافتاً إلى أن “العدو الاسرائيلي لا يفهم الا لغة المقاومة … والمشروع التكفيري ليس خطراً على المسلمين فحسب بل على الانسانية جمعاء ولا مجال لاستئصاله الا من خلال إيقاف المد الفكري الوهّابي الذي يعمل على تربية الناس بطريقة خاطئة ومنحرفة ومنع التمويل والدعم السياسي والعسكري والرعاية الدولية والاقليمية لهذه الجماعات ومؤخراً أدرك داعموه وممولوه هذا الأمر”. وفي الختام وزّعت الشهادات والجوائز على الفائزين والمشاركين.

IMG_0037 copy