IMG-20150506-WA0010

DSC_0245

 

DSC_0255

image1 (1)

برعاية رئيس بلدية الغبيري الحاج محمد سعيد الخنسا وحضوره، نظّمت ادارة مدرسة الغبيري الثانية الرسمية المختلطة بالتعاون مع الملتقى النسائي لساحل المتن الجنوبي إحتفالاً تربوياً حضره حشد من الفعاليات التربوية والاجتماعية تقدّمه: الوزيران السابقان خالد قباني وعدنان منصور، رؤساء المناطق التربوية فيرا زيتوني ورقية بو حمدان وهاني الزغبي، الدكتور كامل مهنا، الاستاذ احمد كزما، رئيس لجنة التربية في بلدية الغبيري ماهر سليم، رئيسة الملتقى النسائي الدكتورة علوية فرحات، الاستاذ صائب الخليل، مديرة مركز الشؤون الاجتماعية نزيهة دكروب، الاستاذة عايدة الحركة كزما الى المعلمات والتلامذة.

بعد قص الشريط الافتتاحي للملعب المتجدد من قبل الخنسا وقباني، وكلمة ترحيبية من العريف حسن نصرالله  ثم الوقوف للنشيد الوطني، قدّم طلاب المدرسة تمثيلية هدفوا من خلالها توجيه الشكر لكل الذين ساهموا في رفع مستوى الخدمات في مدرستهم وخصوصاً الملعب، ثم ألقت مديرة المدرسة فاطمة سلامة كلمة اشارت فيها الى أن فرحة المناسبة تكتمل بوجود نخبة من المؤمنين بالعلم والتربية سبيلاً للارتقاء والنهوض بالوطن …”بصماتهم واضحة من خلال اعمالهم ومشاريعهم التطويرية فالمدرسة الرسمية بأمس الحاجة الى التطوير والتحديث وهذا الأمر يلزمه احتضان كبير من الدولة واهتمام البلديات والفعاليات والجمعيات” لتختم، “ونشهد لبلدية الغبيري بأنها قامت بواجباتها لا بل دعمت جميع المدارس الرسمية في الغبيري بغية تعزيز الانتاجية ولا ننسى البصمات البيضاء للملتقى النسائي لساحل المتن الجنوبي وللوزير قباني”. وفي كلمتها لفتت مديرة الملتقى الدكتورة فرحات الى أهمية الدور التطويري العلنمي والاجتماعي المنوط بالمدرسة الرسمية وطالبت ببناء روضات نموذجية إضافية في الغبيري.

من جهته، استهل الخنسا كلمته مؤكّداً بان أفضل البر خدمة الناس .. “ومن خلال خدمتنا لابنائنا التلامذة نكسب رضا الله، وأشبّه العاملين في حقل التعليم بالمجاهدين لكونهم يعملون في ظروف حياتية صعبة”، ثم أضاف “كان يوجد في الغبيري ثانوية واليوم أصبح لدينا أربعة ومن التلامذة من حقق انجازات في الشهادات الرسمية ونؤكّد حاجتنا الى ثانوية إضافية والى روضتين للاطفال، ونفيدكم بأننا في المجلس البلدي قطعنا عهدا على أنفسنا بالوقوف الى جانب المدرسة الرسمية داعمين ومساعدين”، ليختم مثنياً على الدور الريادي الذي يقدّمه الملتقى بقيادة الدكتورة النشيطة علوية فرحات ولافتاً الى قرب موعد الإفتتاح الرسمي للقاعة الرياضية.

وبعد كلمة للاستاذة لطيفة الحاج قدّم الخنسا وقباني ومنصور درع “الشكر والوفاء والتقدير” للمحتفى بها الاستاذة عايدة الحركة كزما، ثم قدّمت إدارة المدرسة والملتقى دروعاً الى راعي الحفل والوزير قباني، ليصار بعدها الى توزيع الجوائز على الطلاب الذين شاركوا في مسابقة التعبير (رسماً أو كتابة) في مواضيع تتناول الأم والمعلّم والطفل والتي نظّمها الملتقى بالتعاون مع مدارس البلدة، كما قدّمت فرقة من الطالبات عروضاً في الرقص التعبيري، ثم دعي الحضور الى البوفيه.

There are no comments yet.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked (*).

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>