2id b 2id

في إطار الاستعداد لانجاح حملة “الايد بالايد” التي ستنظّمها جمعية احتفالات بيروت برعاية وزير السياحة ميشال فرعون في 30 تشرين الثاني، التقت رئيسة الجمعية السيدة نجوى بارودي خلال زيارتها الى بلدية الغبيري مع رئيس اللجنة التربوية في البلدية الاستاذ ماهر سليم بحضور عدد من مدراء واساتذة المدارس الرسمية في البلدة، وخلال اللقاء قالت بارودي: “أن تنظيم هذه الحملة يأتي في سياق الرد على ما يجري حول وطننا من احداث دموية مع تأكيدنا أن التنوّع والعيش المشترك هما العماد الأول لبقاء لبنان مشعّاً بالحضارة والانسانية، لافتةً : “إن مشروع (الايد بالايد) الذي سيربط بين مدينتي طرابلس وصور عبر سلسلة بشرية متماسكة في 30 تشرين الثاني المقبل مع رسم حرف U في ساحة الشهداء باجساد طلاب المدارس الرسمية والجمعيات الكشفية والمؤسسات التربوية بمناسبة عيد الاستقلال انما يهدفان الى توحيد القلوب والنفوس على مصلحة لبنان العليا رغم الاختلاف في وجهات النظر، وفي الوقت عينه الى الدخول في كتاب غينيس للارقام القياسية”. ومن جهته، أعرب سليم عن رغبة المجلس البلدي في الغبيري في تمتين التعاون ومد يد المساعدة بغية انجاح النشاطين، آملاً من مدراء المدارس بذل جهودهم المساهمة في إبراز الحدثين بشكل حضاري ورسالي”،بعد ذلك أسهبت بارودي في شرح الخطوات التفصيلية لتنظيم الحملتين بنجاح، وقدّمت النماذج الخاصة بالمدارس الراغبة في المشاركة. وتخلل الاجتماع حوارات وتساؤلات انصبت كلها حول السبل الآيلة الى إنجاح الحملة.