DSC_0136

في أجواء ذكرى ولادة الامام المهدي (عج) والذكرى السنوية الـ 16 للانتصار والتحرير، نظّم حزب الله احتفالاً بالمناسبتين العظيمتين برعاية بلدية الغبيري، وذلك في خيمة عاشوراء ـ الشياح، حيث حضره حشد غفير من جمهور المقاومة تقدّمه رئيس بلدية الغبيري الحاج معن الخليل والشيخ حسين الحركة وفعاليات بلدية واختيارية.

بعد التلاوة القرآنية رحّب عريف الحفل الحاج اسعد قشمر بالحضور ثم أدّت فرقة من المجاهدين قسم المبايعة للخط الشريف، وفي أطلالته الأولى أمام أبناء البلدة،  توجّه الخليل مباركاً للأمة الاسلامية جمعاء بالذكرى الطيبة، ومما قاله بالمناسبة : “علينا ان نعوّد أنفسنا وابنائنا على الارتباط بصاحب العصر والزمان (عج) وأن يكون انتظارنا للحجة بصدق وايمان من خلال العمل والجهاد والاستعداد، فمن ينشد العدل الذي سيحققه الامام عليه أن يعيشه ويمارسه في حياته وعلاقاته مع الناس”. وأكّد الخليل في نفس السياق: “سنجتهد في المجلس البلدي لنؤدي دور الممهدين للامام من خلال عملنا البلدي، برامجنا كثيرة وكلّها تصب في خانة رفع مستوى الخدمات وتوفير عيش كريم لأهلنا”. ولفت الخليل إلى أن المجلس البلدي الجديد سيعمل على تفعيل تواصصله وتعاونه مع ابناء البلدة وفي كل الأحياء من خلال التواصل مع المخاتير ولجان الاحياء، ليختم “يداً بيد نبني ونمهّد، فالغبيري تجمعنا على المحبة والخير”.

DSC_0133

وفي كلمته التي ألقاها باسم حزب الله أشار الشيخ حسين الحركة:”أن بلدتنا كانت عبر التاريخ خزاناً للمقاومين ومصنعاً للرجال الأبطال … وعندما يكون العمل البلدي في خدمة الناس وهذا غاية الأمل والمنى لا شكّ سيسهم في رفع مستوى العيش الكريم في مناطقنا، ولن ننسى أن شهدائنا سقطوا لنحيا بعيش كريم موفوري العزّة والكرامة”، كما أشار الحركة الى عظمة ارتباط مقاومتنا الشريفة بخط الولاية وتوجّه مباركاً بذكرى ولادة العدل المنتظر محمد بن الحسن (عج)، مثنياً على المشاريع والخدمات التي قام بها المجلس السابق لبلدية الغبيري برئاسة الحاج ابو سعيد الخنسا آملاً أن يواصل المجلس الجديد مهمة الانماء والتطوير والاهتمام.

وختاماً، قدّم المنشد علي العطار وفرقته باقة من الاناشيد الدينية والجهادية.

 DSC_0138