نظمت بلدية #الغبيري بالشراكة مع جمعية أمان للإرشاد السلوكي والإجتماعي وفي إطار السعي المتواصل لصون المجتمع عبر بناء انسانه بالقيم وتسليحه بالعلم، أربع ورش عمل تثقيفية خلال شهر آذار، تحت عناوين مختلفة، وهي:
ـ تنمية حسّ المسؤولية (قدّمتها الدكتورة سحر مصطفى).
ـ إدارة الوقت في الحياة الاجتماعية (الأستاذة ملاك سبيتي).
ـ الخدمة الاجتماعية ومستوياتها، فرق العمل والجماعة (د سحر مصطفى).
ـ مهارة الذكاء العاطفي (الأستاذ نبيل ألماس).
وبلغ مجموع المتدربين في الورش الأربع 255 غالبيتهم من التربويين والناشطين الاجتماعيين والادارييين والمهنيين والطلاب الجامعيين والثانويين.
يتم الإشراف والمتابعة على هذه الورش من قبل رئيسة لجنة التربية والثقافة في البلدية الدكتورة حسانة همدر.